شارل ازنافور ل شارع الفن …. احب فيروز وانا مزارع متفوّق – خاص بالفيديو


جان فريسكور – بيروت

في لحظة خاطفة ظهر و دخل المكان وجلس على مقربة منّي , لم اتوقع يوما لقائه من جديد , هو ساحر الاغنية و خاظف القلوب و صاحب اغان خالدة , هو نجم عالمي يحلم بلقائه الملايين وها هو اليوم جالس امامي وكل الافكار و الاحاسيس طارت و جلست الى جانبه ايضا , نعم هو الفنان الارمني الفرنسي ” شارل ازنافور ” يتحدث و يتكلّم عن جديدع وامام اعين عاشقيه

انها الساعة الحادية عشر صباحا , ساعة ولا الف ساعة ننتظر فيها وصول الساحر ازنافور الى صالة فندق لو رويال المخصصة للمؤتمر الصحفي الذي سينعقد قبل يوم من حفله في لبنان و تحديدا في منطقة كفرذبيان الجبلية والتي تتمتّع بجو مختلف وطبيعة خلابّة

شارل ازنفور وصل وسكت الجميع يحّدقون بهذا العملاق الذي اتحف الملايين باعماله التي ما زالت تسمع اينما كان , همس و وشوشات لا تسطيع ان تعرف ما معناها دارت في الصالة وكان وكر للدبابير جدد نشاطه في حضور الملك

مؤتمر خاص اقامته بلدية كفرذبيان صباح اليوم ويا ليته لم ينته لاننا استمتهنا بكلام لا نسمعه سوى القيلي في هذه الايام التي فقدنا فيها طعم الفن الاصيل . صباح الخير بالعربي هي الكلمة الاولى التي لفظها ازنافور موّجها تحية الى كل من حضر المؤتمر الصحفي مشيرا الى انه باق معهم ساعات وساعات ليطرحوا عليه ما يريدون

موقع شارع الفن اليوم له الفرصة الفريدة بمحادثة فنان بهذا المستوى , صاحب تاريخ عظيم و شخصية قوية و كلمات ستبقى , تسبح في الفضاء تحاول التقاطها من جديد لتنشّط ذاكرتك و تستذكر صوته المميز وحديثه العميق

شارل ازنافور اهلا بك في بيروت و اهلا بك في الربوع اللبنانية , كلمة من القلب وجهتها اليه منتظرا رد التحية والحصول على قبلة على جبين والد الاغنية الفرنسية التي اصبح يخاف عليها ازنافور حاليا مشيرا الى ان الجميع اصبح يريد ان يغني اللهجة الانكليزية , عن الطبيعة اللبنانية قال ازنافور انه يعشق لبنان وطبيعته التي لا يوجد منها سوى في الاساطير و الاحلام فهي مميزة وتعطي حياة جديدة معلنا الى انه هو ايضا مزارع ويحب ان يحصد انواع كثيرة من الخضار مشيرا الى انه سينزل السوق ليتبضّع القليل من بذور الخيار اللبناني لانه الاطيب و يزرعه في باريس داخل مزرعته

عن افكاره الجديدة , اشار شارل الى انه لن يبوح باي منها خوفا من ان يسرقها منه احد لاننا اصبحنا في زمن لم يعد يثق الاخ بشقيقه . في السؤال عن الديو و من هي الفنانة التي يحب ان يجري معها ديو قال انه يحب السيدة فيروز ويتمنى لقائها في بيروت و التحدث ربما في هذه الفكرة فهو يكتب اغنية يوميا ويخبئها الى ان تاتي لحظة الصفر و يهديها لجمهوره

عن عدد الاعمال التي طرحها قال ازنافورانها بلغت اكثر من  ، 100 مليون أسطوانة، معلنا أنه أصدر 1200 أغنية، و80 فيلما، وحاز مئات الأسطوانات الذهبية

 و عن المهرجانات الاقرب الى قلبه قال شارل أزنافور انه إفتتح مهرجان موازين بنسخته الـ16 في المغرب، حيث قدّم حفلاً فنياً في 12 أيار/مايو الماضي، على مسرح محمد الخامس بالرباط، و كان تفاعل الجمهور لا يوصف

 

تصوير – سليم حدّاد

Previous ملحم زين لن يغني في سوريا لهذ السبب
Next عمرو دياب ينتصر قضائياً

No Comment

Leave a Reply

MENU

Back